أتراك غاضبون يحرقون العلم السويدي

 أتراك غاضبون يحرقون العلم السويدي

أثار حرق القرآن السبت أمام السفارة التركية في ستوكهولم ردود فعل غاضبة في تركيا، حيث قام اتراك غاضبون بحرق العلم السويدي خارج القنصلية السويدية في إسطنبول وقرب السفارة السويدية في أنقرة.

ورفع المئات من الاتراك لافتة كتبوا عليها “أوقفوا الإسلامفوبيا”.

ونقل التلفزيون السويدي SVT  عن السياسي المقرب من الرئيس التركي أردوغان فخر الدين ألتون قوله على تويتر: ” إذا أخذت السلطات السويدية أمن بلادها على محمل الجد وأرادت الانضمام إلى الناتو، فعليها أيضا أن تهتم بحليفها المحتمل في الناتو”، ويقصد تركيا التي تعارض حتى الآن انضمام السويد الى الحلف. كما طالب وزير الخارجية التركي مولود حاويش أوغلو بوقف حرق القرآن.