الحزب الاشتراكي الحاكم يعلن قراره حول الانضمام للناتو الاحد

 الحزب الاشتراكي الحاكم يعلن قراره حول الانضمام للناتو الاحد

أكد سكرتير الحزب الديمقراطي الاشتراكي السويدي توبياس بودان ان حزبه سيعلن عن قراره بخصوص الانضمام الى حلف الناتو يوم الأحد المقبل 15 أيار/ مايو الجاري.
ونقل التلفزيون السويدي SVT عن بودان قوله: “بغض النظر عن القرار الذي سنتخذه، فأنه من الجيد ان يتخذ الحزب مثل هذا القرار الآن. لا نرى ان من الممكن الانتظار اسبوعاً اخر. وهناك حرب بوتين في أوكرانيا وتطورات انضمام فنلندا للحلف، هناك فوائد للحفاظ على وتيرة ثابتة مع فنلندا، بغض النظر عما إذا كنا نتخذ قرارنا لوحدنا”.
وكان من المقرر أن يعلن الحزب موقفه من الانضمام للناتو في 24 مايو/ أيار، لكن تم تقديم الموعد الى 15 من الشهر الحالي.

وقبل إعلان الحزب موقفه بيومين ستقدم لجنة برلمانية بالتنسيق مع وزيري الدفاع والخارجية تقريراً حول موقف الأحزاب البرلمانية من العملية.

وكانت وزيرة الخارجية السويدية آن ليندي أعلنت من واشنطن الأسبوع الماضي، أن السويد حصلت على “تطمينات أمنية” من الولايات المتحدة ودول حلف الناتو في تعزيز أمنها عند تقديم طلب الانضمام.