باحث سويدي: بقية الدول تناقش أقل من السويد وتفعل أكثر منها!

 باحث سويدي: بقية الدول تناقش أقل من السويد وتفعل أكثر منها!

Fingers turn on or off light switch. Saving energy, electricity, power, energy crisis concept.

السويد بطيئة عندما يتعلق الأمر بإجراءات تعويض الأسر عن ارتفاع تكاليف الكهرباء، مقارنة بالدول الأخرى، وفقًا لما قاله للتلفزيون السويدي SVT ماتس نيلسون، المحاضر في الاقتصاد بجامعة سودرتورن وخبير في سوق الكهرباء.

وأضاف: “نحن بطيئون جدا في السويد. وهذا قد يفاجئني قليلاً. المستهلكون السويديون ليسوا أفضل حالًا من المستهلكين النرويجيين والفنلنديين. أود أن أعرف المزيد عن الكيفية التي جرت بها المناقشة في البلدان الأخرى. لكن يبدو أنهم ناقشوا أقل مما ناقشنا في السويد وكان رد فعلهم أقوى”.

أما المحاضر في الاقتصاد بمعهد أبحاث الأعمال (IFN) بار هولمبيرج لا يعتقد أن السويد كانت ستصبح أسوأ من البلدان الأخرى لو لا حزمة الدعم الحكومية. وهو يرى أن أول دعم للكهرباء في السويد تم وضعه بشكل جيد ، لكنه متشكك إلى حد ما في الدعم الجديد الذي أعلنت عنه الحكومة الأسبوع الماضي.

وكان الكثير من السويديين أصيبوا بصدمة كبيرة نهاية الأسبوع الماضي عندما استلموا فواتير الكهرباء التي زادت أضعاف عدة عن ما كانت عليه في نفس الفترة من العام الماضي.