تحذير سويدي حول عمليات تصغير المعدة عن طريق البالون

 تحذير سويدي حول عمليات تصغير المعدة عن طريق البالون

يعد إدخال بالون في المعدة طريقة معتمدة منذ عدة سنوات لإنقاص الوزن، لكن مصلحة الأدوية السويدية أصدرت اليوم تحذيراً من خطر حدوث مضاعفات خطيرة كبيرة باستخدام البالون.

وقال كبير الجراحين في مستشفى جامعة سالغرينسكا فيل والينيوس، للتلفزيون السويدي SVT لدينا عددا من المرضى الذين أصيبوا بمضاعفات حادة.

ويعود استخدام البالون في إنقاص الوزن الى فترة التسعينات، حيث يتم ادخال البالون من خلال الفم نزولاً إلى المعدة، ثم ينتفخ أو يمتلئ بالماء، فيشعر الشخص بالشبع، مما يؤدي إلى إنقاص وزنه.

وبعد عدة سنوات من الصمت وتطوير المنتجات، بدأت السويد في استخدام الطريقة مرة أخرى منذ خمس سنوات في الرعاية الخاصة. ولكن على الرغم من الإجراءات المحسنة والبالون الأكثر ديمومة، تحذر مصلحة الأدوية السويدية من أنه يمكن أن ينطوي على مخاطر كبيرة.

ودعا كبير الجراحين فيل الأشخاص الذين يعانون السمنة ويريدون استخدام البالون الى التخلي عن ذلك قائلاً: لا أنصح أحداً أن يفعلها لأنها ليست طريقة جيدة، فيها الكثير من المضاعفات، وهي باهظة الثمن، ولا تحقق سوى تأثير مؤقت.

ووفق التلفزيون السويدي تم الإبلاغ عن حوادث خطيرة في السويد مثل القيء بعيد المدى واضطراب الأمعاء. في بعض الحالات، يحتاج المرضى أيضا إلى النوم والخضوع لعملية جراحية طارئة. وفي دول أخرى، مثل الولايات المتحدة كانت هناك تقارير عن وفيات بعد هذا الإجراء.

وتقول مصلحة الأدوية السويدية، إنه “قد تكون هناك أيضاً أوجه قصور في المعلومات المقدمة للمرضى، قبل العملية وبعدها”.