كلب يقتل امرأة ويصيب رجلاً آخر بجروح

 كلب يقتل امرأة ويصيب رجلاً آخر بجروح

توفيت امرأة بعد أن عضها كلبها في بلدية Robertsfors السويدية مساء أمس الأحد، فيما أصيب رجل في الخمسينات من عمره بجروح متوسطة وهو يعالج الآن في مستشفى جامعة نورلاند.

وذكر التلفزيون السويدي SVT أن الحادث وقع تمام الساعة 21.25 من مساء أمس وأن المرأة توفيت في مكان الحادث متأثرة بجراحها.

ونُقل الرجل، وهو في الخمسينيات من عمره، إلى المستشفى بطائرة هليكوبتر لتلقي العلاج من إصاباته.

الشرطة تقتل الكلب

وأكدت الشرطة إنها قتلت الكلب في وقت متأخر من الليل.

وقال ضابط الشرطة فريدريك نيلسون للتلفزيون السويدي: قتلنا الكلب على الفور “قتلاً رحيماً” ولم نأخذه الى عيادة بيطرية لقتله هناك، لان ذلك كان يعرض موظفينا للخطر، فمن الواضح أن الكلب لم يكن على ما يرام”.

أعدت الشرطة تقريراً وبدأت تحقيقاً أولياً، لكن بما أن المرأة المتوفاة كانت تمتلك الكلب، فلا يوجد أي مشتبه بهم في القضية، وفقًا لفريدريك نيلسون.